أقام إمام المجمع الإسلامي في مونتريال فضيلة الشيخ علي السبيتي عشاء تكريميا على شرف الذين وقفوا الى جانب قضيته، وذلك مساء الخميس في التاسع عشر من شهر تشرين الثاني الجاري في مطعم “او ستيك “حضره شخصيات دينية واكاديمية وإعلامية وجاليوية متنوعة ، تحدث خلاله الشيخ السبيتي شاكرا “كل قلم كتب او صوت ارتفع او جهد بذل او ردة فعل صدرت” . وقال ” هذا اللقاء منكم ولكم وهو تكريم لجهود أخوية عديدة في لحظة حرجة وصعبة نأمل الا تتكرر”، متمنيا ان تكون الظروف أفضل وأحسن ” بفضل مشاركتكم جميعا “. وتابع السبيتي ” هذا الجو التضامني أوصل رسالة لعلها تركت أثرها لدى من يتابع هذا الامر.. انه لا يصح ان يتجاوز احدٌ أحدا في هذه الجالية التي لا تريد الا الخير والمحبة والمنفعة للناس جميعا “. واعتبر فضيلته ” ان التراجع عن الخطأ فضيلة.. ولم نطلب أكثر من هذا وان تصحح المسألة ” ، مضيفا ” نحن نتكل دائما على الله وعلى ثقتكم وحبكم الكبير وعلى معرفتكم بتجربتنا التي مر عليها أكثر من 25 سنة والتي لم نعتمد خلالها الا خطاب العقل والمنطق والانفتاح “. وختم السبيتي” نسال الله ان نحتفي بنجاح الجالية وانجازاتها .. ونسأل الله ان نلتقي دائما على الخير والهدى ومصلحة الجالية “.

 

 

009

مقالات ذات صلة